سوزان نجم الدين تعاني «وجع البعاد».. وصباح الجزائري تعلق

عرض الصورة

نشر في يوم الأربعاء 21 يوليو 2021 الساعة 11:24 صباحاً

زوون برس-متابعة
تزامناً مع أول أيام عيد الأضحى المبارك، عبرت الفنانة السورية، سوزان نجم الدين، عن انزعاجها لابتعادها عن أسرتها (والدتها وأخواتها) تارة، وأبنائها تارة أخرى، فمن المعروف أنها تقيم في مصر بمفردها بعيداً أسرتها بحكم العمل، بينما يوجد الأبناء في الخارج للدراسة.
 
وتعاني نجم الدين "وجع البعاد"، وفق ما أكدت في منشور دونته عبر حسابها في موقع "إنستغرام"، حيث نشرت صوراً لأبنائها كانت قد التقطت في وقت سابق، مشيرة إلى أنها تحلم منذ 10 سنوات بأن يجمعها مكان بعائلتها.
 
ودونت نجم الدين رسالة مؤثرة، قالت فيها: "منذ عشرة أعوام، وأنا أحلم بمكان واحد يجمعني بعائلتي.. فهاهي أمي وأخوتي كل منهم في بقعة من تلك الأرض الواسعة، وأولادي في آخر بقاعها".
 
وتابعت الفنانة السورية: "وكل يعاني ما أعانيه من البعد والفقد والحرمان الذي أرهق أرواحنا.. فأصبحت خاوية إلا من صوت الوجع والأنين والشوق ليوم يجمعنا من جديد، علنا نعيش معاً لنستعيد طعم الحياة السعيد".
 
ومضت، تقول: "فمتى يا الله تلم شمل عائلتي التي أحب وأعشق لتكون جمعتنا هي العيد الذي نتوق إليه ونحلم.. كل عام وأنتم وعائلاتكم معاً وبألف خير".
 
وحرصت الفنانة القديرة، صباح الجزائري، على التفاعل مع منشور سوزان نجم الدين، حيث تركت تعليقاً به مجموعة من إيموجي القلوب، تعبيراً عن تضامنها وإعجابها بما كتبت سوزان، فيما تفاعل عدد من رواد التواصل الاجتماعي مع ما كتبت سوزان، متمنين  لها لم الشمل مع عائلتها.
 
 وفي يناير الماضي، التقت سوزان نجم الدين مع أبنائها لأول مرة بعد فراق دام 5 سنوات، في مشهد مؤثر اختلطت فيه صرخاتها مع دموع فرحتها لرؤيتهم، عندما وصلوا إلى مطار القاهرة الدولي.
 
ووثقت سوزان نجم الدين، حينها، لحظة استقبال أبنائها بفيديو نشرته عبر حسابها في موقع "إنستغرام"، ظهرت فيه وهي تنتظر بصالة الوصول بالمطار، حيث بدت متوترة للغاية، وبمجرد ظهور أبنائها بدأت تصرخ واحتضنتهم بقوة ودخلت في نوبة من البكاء، غير مصدقة أنها تمكنت من رؤيتهم بعد كل هذه المدة.
 
 

رابط مختصر

التعليقات