كيف يمكن للصراخ أن يضر بصحة طفلك العقلية؟

عرض الصورة

نشر في يوم الثلاثاء 13 يوليو 2021 الساعة 10:58 صباحاً

زوون برس- متابعة
الصراخ رد فعل طبيعي للغضب؛ والغضب والإحباط والعصبية ردود فعل طبيعية لسوء السلوك وهي غالباً ما تأتي في شكل صراخ يبدو أنه أسهل طريقة لتأديب الطفل.

لكن الخبراء يقولون إن الصراخ لتأديب الطفل قد يكون له تأثير ضار طويل المدى على نفسية الطفل وهناك عدة أسباب مهمة لتجنب ذلك.

تشير الأبحاث إلى أن الصراخ ليس طريقة مناسبة لتأديب الطفل؛ لأن ذلك يمكن أن يؤدي إلى مزيد من المشكلات السلوكية؛ فالأهل الذين يصرخون على أطفالهم يدفعونهم إلى فعل الشيء نفسه؛ لأنهم يعتقدون أنه لا مشكلة في الصراخ ويكررون الأمر نفسه لاحقاً.

وقد يؤدي رد الفعل هذا على سوء سلوك الطفل، إلى الاكتئاب الذي يمكن أن يرافقه إلى مراحل عمرية أكبر. ويمكن للصراخ أن يؤدي إلى مشاكل جسدية كثيرة ومؤثرة كالصداع السيء ومشاكل الظهر والرقبة وآلام مزمنة أخرى.

ويمكن أن يكون الأثر أبعد من ذلك، فيغير الصراخ أجزاء من الدماغ مسؤولة عن معالجة الأصوات واللغة. لذلك ينصح أن يلجأ الوالدان إلى حل المشكلات بالفكاهة أو بالحوار الفردي وتوضيح السلوك الإيجابي وتعزيز القيمة التربوية الإيجابية، وفق ما أوردت صحيفة تايمز أوف إنديا. 

رابط مختصر

التعليقات