"جودة البيئة بغزة" تتحدث عن تلوث "خطير" لشواطئ القطاع وتوجه المصطافين

عرض الصورة

نشر في يوم الأحد 20 يونيو 2021 الساعة 09:18 صباحاً

زوون برس- متابعة
قال مدير عام حماية البيئة في سلطة جودة البيئة بغزة، بهاء الأغا، إن انقطاع الكهرباء وتدمير البنى التحية أثرت على عمل محطات معالجة الصرف الصحي.

وأضاف في تصريحات"، أن ذلك أدى لزيادة تلوث شواطئ قطاع غزة، مشيراً إلى أن "مستويات التلوث في شاطئ غزة وشمال غزة وصل لمستويات خطيرة، أما شواطئ خانيونس ورفح وجزء كبير من شاطئ المنطقة الوسطى ما زالت جيدة".

وقال الأغا: "لدينا خطوط تصريف للمياه العادمة بالقرب من الحدود المصرية مع مدينة رفح، وفي السطر الغربي بمدينة خانيونس، وشمال معسكر دير البلح، ومقابل شارع الحرية "نتساريم" بمدينة غزة، ومضخة عامر بشمال القطاع، وأثناء العدوان الأخير تم استهداف الخط الرئيسي بشمال القطاع ما اضطررنا لضخها على الشاطئ.

وشدد على أن مصارف محطات المعالجة تضخ باستمرار على شاطئ البحر، لافتاَ إلى أن التلوث يعتمد على الكمية وجودة المعالجة، واليوم محطات المعالجة تقلل من التلوث على الشاطئ.

ووجه الأغا المصطافين بالمناطق التي تحتوي على تصريف المياه العادمة للابتعاد عنها مسافة 500 متر وأكثر، ومنظمة الصحة العالمية تؤكد أن السباحة بهذه المناطق لا تؤدي للوفاة إنما تؤدي لأمراض كثيرة، والأفضل الحذر واتباع التعليمات التي تصدرها الجهات المتخصصة.

رابط مختصر

التعليقات