الصفقات الفاشلة في برشلونة.. زلاتان وكوتينيو "الأسوأ"

عرض الصورة

نشر في يوم الاثنين 23 مارس 2020 الساعة 20:10 مساءً

وضعت صحيفة "الصن" البريطانية النجم السويدي الشهير زلاتان إبراهيموفيتش والبرازيلي فيليب كوتينيو بالإضافة إلى النجم الأرجنتيني خوان رومان ريكلمي في تشكيلة مكونة من 11 لاعباً وصفتهم بـ"الأسوأ" في تشكيلة نادي برشلونة خلال القرن الحالي.

وكان إبراهيموفيتش قد انتقل إلى برشلونة صيف 2009 قادماً من إنتر ميلان مقابل 66 مليون يورو بالإضافة إلى المهاجم الكاميروني الشهير صامويل إيتو الذي رحل إلى الجانب الآخر، لكن السويدي المثير للجدل لم يستمر سوى لعام واحد مع برشلونة بسبب مشاكله المتكررة مع بيب غوارديولا مدرب الفريق آنذاك، قبل أن يتخلص منه النادي الكاتالوني ببيعه إلى ميلان الإيطالي لقاء 24 مليون يورو.

وحضر كوتينيو إلى برشلونة مطلع 2018 قادماً من ليفربول بقيمة بلغت 160 مليون يورو، وهي أغلى صفقة انتقال في تاريخ النادي الكاتالوني، وبعد عام ونصف فشل خلاله اللاعب البرازيلي بإثبات نفسه، تمت إعارته إلى بايرن ميونخ خلال الموسم الجاري، ومن المستبعد أن يعود إلى برشلونة مجدداً.

وبعد انتقال ريفالدو إلى ميلان الإيطالي عام 2002، تعاقد برشلونة مع الموهوب ريكلمي صانع ألعاب بوكا جونيورز الأرجنتيني، لكن المدرب لويس فان غال لم يكن معجباً به حينها، ولم يستطع تقديم نفسه بشكل جيد إلا بعد الانتقال إلى فياريال الإسباني عندما صنع التاريخ هناك.

واختارت صحيفة "الصن" الحارس الفرنسي ريتشارد دوترويل الذي جاء إلى برشلونة مطلع القرن الجاري قادماً من سلتا فيغو، لكنه أمضى فترته في "كامب نو" خلف الشاب حينها بيبي رينا ورحل بعد موسمين خاض خلالهما 15 مباراة فقط في الدوري.

وجاء في القائمة كلاً من الكولومبي ييري مينا الذي لعب لبرشلونة 6 أشهر مطلع 2018، وتم التخلص منه بعدها، والبلجيكي توماس فيرمايلين الذي حضر من أرسنال بعد كأس العالم بالبرازيل لكنه عانى من الإصابات، والأورغوياني كاسيريس الذي كان واحداً من أولى صفقات الانتقال التي قام بها بيب غوارديولا عندما استلم تدريب النادي صيف 2009، ورحل بعد موسم واحد لم يشارك به كثيراً، بالإضافة إلى المدافع الأوكراني تشيغرينيسكي الذي جاء في 2009 إلى برشلونة مقابل 25 مليون يورو دفعها إلى شاختار دونيتسك، لكنه عاد إلى نفس النادي بقيمة 15 مليون يورو عقب موسم واحد في كاتالونيا.

وجاء في خط الوسط الكاميروني أليكساندر سونغ الذي تعاقد معه برشلونة في 2012 عقب مواسم رائعة قدمها مع أرسنال الإنجليزي، إلا أنه لعب موسمين مع برشلونة بعدد مباريات لم يتجاوز 40 مباراة وتمت إعارته أكثر من مرة حتى انتهى عقده، وكذلك البرتغالي أندري غوميش الذي تنافس عليه برشلونة وريال مدريد عندما كان في فالنسيا الإسباني، وبعد 3 مواسم لم يعرف فيها النجاح تمت إعارته إلى إيفرتون الإنجليزي وبيعه لاحقاً.

وتم اختيار البرتغالي ريكاردو كواريزما كأحد أسوأ صفقات النادي العريق، بعدما جاء إلى النادي في 2003 بعمر 19 عاماً، لكنه لم يترك بصمة وتم التخلص منه بعد موسم واحد.

رابط مختصر

التعليقات