اليوم العالمي لـ السرطان: اكتشاف خلية مناعية قادرة على مهاجمة المرض

عرض الصورة

نشر في يوم الأربعاء 12 فبراير 2020 الساعة 12:39 مساءً

خلية جديدة من نوع الخلايا اللمفاوية التائية T قد تسمح بإيجاد علاج شامل ضد السرطان.فهل يتحقق ذلك فعيلاً في وقت قريب؟
إنها نوع فريد من الخلايا لم يسبق ملاحظته حتى الآن. أو على الأقل من وجهة نظر عملها: إنها تهاجم الخلايا السرطانية من دون أن تصيب الخلايا السليمة الصحية. إنها أمل لعلاج عالمي شامل بالنسبة للباحثين من جامعة كارديف في المملكة المتحدة، الذين نشروا الدراسة المتعلقة بذلك في مجلة اتصالات الطبيعة Nature Communications، بحسب "توب سانتيه".
وهذه الخلية هي من نوع الخلايا اللمفاوية التائية T الموجودة في الدم، في ما عدا أنها لا تعمل مثل أيّ خلية أخرى معروفة حتى الآن. وتهاجم هذه الخلية بفاعلية بالغة العديد من أنواع السرطان، مثل سرطان الثدي وسرطان القولون وسرطان البروستات وسرطان الكلى وسرطان الرئتين. والخلايا التائية T هي محارب من تلقاء ذاتها، وتعطي الأمل بالتوصل إلى علاج عالمي شامل ضد السرطان.

إنها ليست المرة الأولى التي يعرف بها الطب قدرة الخلايا التائية T ضد هذا النوع من الأمراض. وهذا هو في الواقع أساس العلاج المناعي الذي يشتمل على تحفيز نظام المناعة من أجل مهاجمة الورم. غير أنّ هذه التقنية غير فعّالة ضد جميع أنواع مرض السرطان، وهناك بعض أنواع الأورام العدوانية التي تقاومه.
ولكن، ومع هذه الخلايا التائية سوف يكون الأمر مختلفًا. ولا يزال علينا انتظار الاختبارات على البشر، من أجل التأكد من هذا الاكتشاف، ولكن إذا تمَّ التحقق من صحته فسوف يكفي استخراج تلك الخلية والعمل عليها في المختبر، لجعلها تهاجم الخلايا السرطانية حالما يتم إعادة حقنها في المريض.
 
 

رابط مختصر

التعليقات