خليجية ادفعولي مليار دينار وأنا أعطيكم دواء فيروس كورونا

عرض الصورة

نشر في يوم الثلاثاء 11 فبراير 2020 الساعة 23:43 مساءً

قال حساب فتاة خليجية على مواقع التواصل الإجتماعي تحت اسم "سلوى المطيري" بأنها تقدم عرضاً إلى الدول التي تشارك في مكافحة فيروس كورونا بأنها قادرة على تقديم الدواء ولكنها تحتاج أن يتم ضمان المبلغ المالي بقيمة مليار دينار كويتي .
وأضافت للجهات المختصة بأنها لن تقدم الدواء إلا إذا تم وضع المبلغ المالي الكامل في حسابها البنكي وتقوم بإكتشاف الدواء الحقيقي الذي يمكن الأشخاص من العلاج والشفاء من هذا الفيروس الخطير المنتشر في الصين وانتقل إلى العديد من البلدان
وكان جاكي شان قد قدم هدية مالية بقيمة كبيرة لمن يدلي بأي معلومات أو اكتشاف لفيروس كورونا الذي انتشر في العالم بشكل مفاجئ ما أدى إلى وفاة أكثر من ألف شخص وإصابة أكثر من 30 ألف أخرين في مدن مختلفة من الصين ودول عديدة أخرى
وقالت دول كبرى بأنها قامت بإجلاء رعاياها من البلاد بسبب انتشار الفيروس الخطير والذي يؤدي إلى عدوى شديدة خوفاً من عودة الأشخاص إلى بلدانهم ويتم نقل الفيروس من الصين إلى شعوبهم داخل بلدانهم .
وكانت دول قد أعلنت عن إصابة عدد من المواطنين داخل أراضيهم وصلوا من الصين تبين بأنهم مصابين بفيروس كورونا وتم إحالتهم إلى المراكز الصحية لمتابعة حالتهم الصحية وتقديم لهم العلاج المناسب من بين البلدان تايلد فقد أعلنت عن وفاة حالة ودول أخرى استقبلت ما بين 20 إلى 10 حالات خلال فترة انتشار الفيروس
يذكر بأن الصين أعلنت حالة الطوارئ في البلاد بعد أن تم اكتشاف عدد كبير من الحالات التي أصيبت في شوارعها بشكل مفاجئ ما أدى إلى سقوط العشرات في الشوارع ومحاولة رجال الإنقاذ إسعاف المصابين ونقلهم إلى المراكز الصحية التي تم تخصيصها للحالات المصابة بفيروس كورونا تجنباً لإنتشار الفيروس في مدن أخرى إلا أنه انتشر بشكل كبير واعلنت الصين عن إلزام المواطنين بإرتداء "القناع الواقي" بالإضافة إلى عزل أكثر من 60 مليون شخص عن المدن الأخرى .
وذكرت السلطات الصحية الصينية بأنه تم شفاء ما يقارب ألف حالة نتيجة المتابعة المستمرة لها ولكن العدد ما زال يتضاعف وأعداد المصابين تزداد يومياً
وأعلنت الصين عن إغلاق مطاراتها وموانئها البحرية والجوية والبرية نتيجة انتشار الفيروس , وإغلاق العديد من الشوارع الرئيسية الكبرى في البلاد ووضع بعض المناطق داخل الحجر الصحي منعاً لإنتقال الفيروس إلى أماكن أخرى من خلال الأشخاص المصابين
 
 

رابط مختصر

التعليقات