مستشفى بمدينة "سان أنطونيو"

ولادة طفل بدون جلد يغطي جسده باستثناء رأسه وساقيه

عرض الصورة

نشر في يوم الخميس 18 أبريل 2019 الساعة 15:55 مساءً

وكالات - زوون برس 

أثارت حالة طبية نادرة حيرة الأطباء بعد ولادة طفل بدون جلد يغطي جسده باستثناء رأسه وساقيه، في مستشفى بمدينة "سان أنطونيو" الأميركية في يناير الماضي..
وبعد نقله إلى مستشفى متخصص في "تكساس"، توصل الأطباء إلى أن الطفل مصاب باضطراب نادر، يؤدي إلى خروج بشرة هشة للغاية مع المولود، وتتمزق من مجرد الاحتكاكات البسيطة.
يصيب هذا المرض 20 مولودا فقط من أصل كل مليون مولود حي، وبحسب الأطباء لا علاج له، لكن يمكن السيطرة عليه باستخدام أدوية.

رابط مختصر

التعليقات