كيف تتغلبين على الحساسية في الشتاء؟

عرض الصورة

نشر في يوم السبت 26 يناير 2019 الساعة 12:26 مساءً

مع بداية فصل الشتاء تُعاني الكثير من النساء من الحساسية، فبالرغم من اختفاء حبوب اللقاح (التي تكثر في فصل الربيع) إلا أنّ تقلّبات الطقس والتغير المفاجئ في درجات الحرارة قد يكون سبباً من أسباب تهيج أمراض الحساسية.

كما أنه هناك بعض مُسببات الحساسية الموجودة في منزلكِ مثل الغبار الموجود على الستائر وأغطية الفراش والسجاد، مما قد يُسبب لكِ الشعور بالحكة وسيلان الأنف، لذلك تأكدي من تهوية المنزل وتنظيفه باستمرار.

يُعرّف الأطباء الحساسية بأنها ردّة فعل غير طبيعية من قبل الجسم استجابة لمؤثرات مختلفة خارجية أو داخلية. تتمثل أنواع الحساسية المختلفة في حساسية الأنف والجيوب الأنفية وحساسية الصدر أو الربو والحساسية الموسمية.

إليكِ بعض الأطعمة التي ستُساعدكِ على التغلب على الحساسية:

الثوم

يُعرف الثوم كواحد من أفضل الأطعمة المضادة للحساسية لما يحتويه من خصائص مضادة للأكسدة. كما أنه يُقلل من نشاط بعض الإنزيمات المسؤولة عن إنتاج المُركبات الالتهابية في الجسم، ولذلك فهو يُقلل من احتمال الإصابة بالحساسية.إلى جانب هذا، فهو يُضيف نكهة طيبة إلى الطعم، فاحرصي على إضافة بعض فصوص الثوم إلى وجباتك اليومية.

التفاح

يمتلك التفاح العديد من الفوائد وذلك لما يحتويه من خصائص غنيّة بمضادات الأكسدة والألياف والفيتامينات. تناول التفاح بشكل يومي يُقلل من آثار الربو بسبب مضادات الأكسدة الموجودة فيه، كما انه يحتوي على الكيرسيتين الذي يُدعّم الجهاز المناعي ويقلل من الالتهابات. تناولي التفاح كوجبة خفيفة بين الوجبات الرئيسية، إذ يعتبر التفاح من الفواكه التي تُشعركِ بالشبع، وذلك لما تحتويه من كمية كبيرة من الألياف والماء.

الكركم

يساعد تناول الكركم على محاربة الالتهابات بجميع أنواعها، ويحول دون افراز الهيستامين في الجسم، فبالتالي يُنصح كل من يعاني من أمراض الحساسية بتناوله أو إضافته على الطعام. قومي بغلي نصف كوب من الكركم مع كوب من الماء ثم اشربيه لتتغلبي على الحساسية وأوجاع الحلق.

الموز

الموز هو من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، لذلك تناوله يُساعد على تحسين أعراض الربو والحساسية. كشفت بعض الدراسات السابقة على أن انخفاض كمية البوتاسيوم في الجسم تؤدي إلى ضعف وظائف الرئة عند الأطفال. أيضاً، من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم: الأفوكادو والقرع والسبانخ والبطاطا. تناولي الموز قبل النوم لتحفيز الجسم على إفراز مادة السيروتونين التي تُساعدك على النوم بسرعة.

اللبن الرائب

يتميز اللبن الرائب بأنه غني بالبروبيوتيك الذي يُقوي المناعة ويحد من التفاعلات التحسسية. كما أن هذه البكتيريا النافعة تؤثر إيجابياً على نشاط الخلايا اللمفية في خلايا الدم البيضاء. أكد الباحثون أن هذه البكتيريا تلعب دوراً أساسياً في تقوية الجهاز المناعي، ولذلك يُنصح الأشخاص الذين يعانون من حساسية بتناول كوب من اللبن الرائب يومياً.

رابط مختصر

التعليقات